Articles

اختتام سلسة ورش عمل توعوية للمزارع الفلسطيني حول واقع القنوات التسويقية واهم وسائل تطويرها

Posted in Project News

اختتم معهد اريج سلسلة من ورش العمل التوعوية مع المزارع الفلسطيني حول النتائج الاولية لمسح المزارع واهم المقترحات والتوصيات لتطوير نظام التسويق الزراعي، كجزء من انشطة مشروع تقييم الانتاج والاستهلاك الغذائي من أجل استدامة الزراعة والأمن الغذائي في الضفة الغربية والذي يهدف لدراسة وتقييم وتحسين القطاع الزراعي وتحسين الأمن الغذائي الفلسطيني من خلال تحليل نظم الاستهلاك، الانتاج ، والتسويق الغذائي لأهم المنتجات الغذائية الزراعية، والممول من قبل مركز تطوير البحث الدولي (IDRC) والذي ينفذ بالشراكة مع كل من وزارتي الزراعة والاقتصاد الوطني.

 وقد حضر الورش اكثر من 150 مزارع موزعين من جميع محافظات الضفة الغربية، تناولت ورش العمل عرض لنتائج مسح المزارع الفلسطيني المنفذ من قبل معهد أريج والذي استهدف 2,019 مزارع تم توزيعهم على المحاصيل المستهدفة ضمن انشطة المشروع ومحافظات الضفة الغربية، والذي تضمن عرض لاهم المؤشرات الرئيسية حول المزارع الفلسطيني في اختيار المحاصيل الزراعية المراد زراعتها، مصادر الحصول على المياه ومعدل سعر تكلفة الواحد متر مكعب، ومدى تغير في اسعار مدخلات الانتاج ونسبة كل مدخل من المجموع الكلي لمدخلات الانتاج والمنهجية المتعبة في ايصال المنتجات للأسواق المستهدفة، عرض لرزنامة الزراعية والفجوات ما بين الكميات المنتجة والمستهلكة من المحاصيل الزراعية المستهدفة ضمن انشطة المشروع. والكفاءة التسويقية التي وصل اليها المزارع والجدوى التسويقية للمزارع ومواقع التسويق حسب الكميات. وكما تطرق العرض لاهم المشاكل التسويقية التي تواجه المزارع الفلسطيني بالوقت الحالي.


تناولت الورش نقاشاً حول النتائج الرئيسية التي تم عرضها والخروج بعدها بتوصيات ومن اهمها ضرورة تفعيل صندوق تعويض للمزارعين عن الكوارث الطبيعية تحت نطاق وزارة الزراعة، رفع الجمارك عن المعدات الزراعية، وتشجيع الاستثمار الزراعي ودعم وتشجيع المنتجات الفلسطينية ومنحها الأفضلية في العطاءات الحكومية، وتفعيل آلية التواصل بين المزارع ووزارة الزراعة من خلال عقد لقاء دورية لاطلاع على مشاكل المزارع اول بأول والمحاولة الجادة في حلها، والعمل على ضبط الكميات المستورة من قبل الجانب الاسرائيلي والاسواق الاخرى لضمان الميزة التنافسية للمنتج الزراعي الفلسطيني في الاسواق المحلية، وزيادة توعية المزارعين بمكافحة الامراض التي تواجههم من خلال استخدام وسائل الاعلام الحديثة مثل التلفاز وغيرها. وانشاء مركز ابحاث متخصصة للأشتال والبذور لفحص مدى جودتها قبل البدء بالعملية الزراعية ومختبرات لفحص المتبقيات الكيماوية وامكانية الحصول على شهادات معترف بها دولياً، وايجاد اسواق جديدة للمنتج المحلي والعمل على تسهيل تصدير المنتجات الزراعية من اجل ضمان تسويق المنتجات الزراعية. خلق بنك للبذور المحسنة تعمل تحت نطاف وزارة الزراعية ومواكبة التطور في صناعة الاسمدة والمبيدات وتفعيل الدور الرقابي على استيراد الاسمدة والمبيدات وعدم احتكارها من قبل مجموع بسيطة من التجار. والعمل على تنظيم نظام التسويق الزراعي في كافة حلقاته من خلال تفعيل دور الرقابي والاشرافي للجهات الفاعلة.


وفي النهاية الورش، اعرب المزارعين على ضرورة تكثيف مثل هذه الورش والتركيز على تبادل الخبرات بين المزارعين وطرح حلول لاهم المشاكل من خلال تجارب الناجحة للمزارعين. إضافة إلى ضرورة نشر هذه المعلومات الى اكبر شريحة ممكن من المزارعين من خلال وسائل الاعلام. وعليه يتقدم معهد أريج بالشكر من جميع المشاركين بالورش العمل على تعاونهم ومشاركتهم الفاعلة.
 

ARIJ on Social Media